مؤسسات اقتصادية أوروبية تتعاون مع البنك المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا لمكافحة الاحتباس الحراري بالمغرب

إقتصاد
مؤسسات اقتصادية أوروبية تتعاون مع البنك المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا لمكافحة الاحتباس الحراري بالمغرب
رابط مختصر

منح البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، بدعم من صندوق المناخ الأخضر والاتحاد الأوروبي، غلافا ماليا بقيمة 25 مليون يورو لمجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا، وذلك بغية دعم التحول البيئي في المغرب.

وذكر بيان للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أنه تم التوقيع على اتفاقية القرض من قبل المتصرف المدير العام للبنك المغربي للتجارة الخارجية، إبراهيم بنجلون تويمي، وممثل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بالمغرب أنطوان سالي دو تشو.

وأوضح المصدر ذاته أن هذه الشراكة، التي يمولها البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بمبلغ إجمالي قدره 18,75 مليون يورو والصندوق الأخضر للمناخ بـ 6,25 مليون يورو، سيتم منحها في شكل قروض فرعية عبر مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا، وكذا فروعه “مغرب باي” و”سلفين”، للأفراد والمقاولات الصغرى والمتوسطة والمقاولات الكبرى للاستثمار في تقنيات الوقاية من تغير المناخ.

وسجل أن هذه الشراكة الجديدة تندرج في إطار تسهيل تمويل الاقتصاد الأخضر في المغرب، بدعم من الصندوق الأخضر للمناخ، وتعتمد على التعاون المثمر الذي تم تحقيقه خلال التفعيل السابق لبرنامج “مورسيف”، مضيفا أن حزمة كاملة من المساعدات التقنية ومنح الاستثمار، ممولة من قبل الاتحاد الأوروبي، ستدعم البنك المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا خلال تنفيذ البرنامج.

وأضاف المصدر ذاته أنه بالنسبة للاتحاد الأوروبي، فإن هذه الحزمة تشكل مساعدة ملموسة للمقاولات لإيجاد وتمويل الحلول الأكثر ملاءمة لانتقالها إلى الاقتصاد الأخضر في المغرب.

الرباط سيتي / و م ع